إرتفاع منسوب السدود بعد التساقطات المطرية الأخيرة

امتلأت السدود على مستوى حوض سبو بنسبة 60 في المائة بعدما لم تكن النسبة تتعدى 44 في المائة عند بداية السنة الحالية.
فقد أوردت وكالة الحوض المائي لسبو تقرير أكدت فيه ارتفاع مسوب الحوض المائي لسبو ب 800 مليون متر مكعب الناتجة عن التساقطات المطرية الخيرة التي عرفتها المنطقة، حيث صبت بالسدود المتواجدة بهذا الحوض المائي، ويشير التقرير أن منسوب
المياه المتدفقة عرف ارتفاعا ملحوظا خلال الفترة الممتدة ما بين 27نونبر و 9 دجنبر.

وأوضحت الوكالة على أن التساقطات المطرية المسجلة منذ شهر شتنبر الماضي تراوحت ما بين 112 ملم بحوض بهت ( الخميسات) و 668 ملم تم تسجيلها بجبال مقدمة الريف على مستوى إقليمي تاونات وشفشاون .

كما سجلت تساقطات مطرية جد مهمة بالنسبة للهضاب والسهول المتواجدة بحوض سبو، خاصة بالنسبة لهضبة سايس وسهول الغرب حيث تراوحت هذه التساقطات  ما بين 8 ر 174 ملم و 8 ر 643 ملم أي بزيادة بلغت نسبتها 50 في المائة  مقارنة مع سنة مطيرة عادية.

وأوضحت الوكالة أن تأثيرات هذه التساقطات التي لم تخلف أية أضرار  مادية أو بشرية جانبية بالمنطقة المذكورة، وسيكون مردودها إيجابي على الموسم الفلاحي وجل المغروسات والزراعات مشيرة إلى أن تساقط الثلوج وبكمية جد مهمة خاصة
بالأطلس المتوسط سيكون لها بدورها أثر إيجابي على الموارد المائية الطبيعية وكذا على المحيط الإيكولوجي.

يذكر أن الحوض المائي لسبو يعد من بين أهم الأحواض المائية بالمغرب  يعرف أنشطة فلاحية متنوعة تمتد على مساحة تقدر ب 8 ر 1 مليون هكتار  تبقى 357 ألف مسقية، بالإضافة إلى تواجد صناعات تحويلية جد مهمة خاصة  بالمواد الفلاحية الغذائية كزيت الزيتون ( 60 في المائة من الإنتاج الوطني ) والسكر ( 50 في المائة من الإنتاج الوطني).

وتقدر ساكنة الحوض المائي لسبو ب 2 ر 6 مليون نسمة 50 في المائة منهم  بالمدن كما تتوزع هذه الساكنة على 84 مركزا حضريا كفاس ومكناس وتازة والخميسات وسيدي قاسم والقنيطرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.