إدريس ساور المنصوري ينقلب على ابن عمته ويترأس جماعة البحراويين

تمكن إدريس  ساور المنصوري  مرشح  حزب  الأصالة  والمعاصرة بجماعة  البحراويين  التابعة لعمالة  الفحص انجرة، من سحب  البساط  من  تحت  أقدام ابن عمته  عبد  السلام  بنسليمان  الحوات الرئيس  المنتهية  ولايته، بعد  أن مهد هذا الأخير  الطريق  إلى  إدريس  ساور من اجل الفوز  بدائرته  على منافسه من  حزب  العدالة  والتنمية بفارق  سبعة  عشرة  صوتا،  اذ كان  طموح  ساور  في  البداية التنافس على  رئاسة   المجلس  الإقليمي لعمالة الفحص  انجرة.

لكن بعد ضمانه العضوية بمجلس جماعة  البحرويين، تفتحت شهيته للتنافس  على رئاسة  مجلس جماعة  البحراويين،  بدعم  من  الكتابة  الإقليمية  لحزب  الأصالة  والمعاصرة  التي منحت  التزكية  له بدل  الرئيس السابق عبد  السلام  بنسليمان  الحوات المقدمة  لخدمات  جليلة  للساور ابان  الحملة  الانتخابية الأخيرة.

وبعد  انتخاب إدريس ساور  المنصوري رئيسا  لجماعة  البحراويين بسبعة  أصوات  من أصل خمسة  عشرة  صوتا، صبيحة  يوم الثلاثاء خامس  عشرة  شتنبر الجاري،  أقام مأدبة  غذاء بأحد فنادق  مدينة  طنجة، على  شرف أعضاء مكتب  الجماعة  وبعض  رجال  الإعلام وفعاليات أخرى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.