أنوزلا والجامعي يفوزان بجائزة ” قادة من أجل الديمقراطية ”

jamai1_273593726

قرر المجلس الإداري لمؤسسة POMED Project on Middle East Democracy أن يمنح لكل من أبو بكر الجامعي و علي أنوزلا جائزة ” قادة من أجل الديمقراطية ” في إطار حفل التكريم السنوي السادس وذلك يوم الخميس 8 مايو 2014 في العاصمة الأمريكية واشنطن، حيث أكدت المؤسسة أن الجائزة اعتراف بمجهودهما المتميز والشجاع في ميدان الصحافة الحرة في المغرب.
ومؤسسة POMED منظمة غير ربحية وغير حزبية تهدف إلى تعزيز الديمقراطية في منطقة الشرق الأوسط وتقوم كل عام بتكريم عدد من الأفراد الذين ساهموا في تعزيز المسار الديمقراطي في بلدانهم. إن مجلس إدارة المؤسسة يضم رؤساء معاهد وأكاديميين وأساتذة من جامعات جورج واشنطن وستانفورد وهارفارد.
لقد سبق أن منحت الجائزة في السنوات الماضية لكل من بشرى المقطري من اليمن و بعض الصحفيين المستقلين البارزين مثل إبراهيم عيسى من مصر، ولبعض النشطاء الشباب مثل مطر إبراهيم مطر من البحرين. كما حصلت عليها أيضا أصوات أمريكية مؤيدة للديمقراطية مثل مايكل بوسنر مساعد وزير الخارجية الأمريكية سابقا، والسفير روبرت فورد، وكذلك الصحفية الأمريكية لارا سيتراكيان .
فهنيئا لأبو بكر الجامعي وعلي أنوزلا بهذا التميز والاعتراف الدولي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.