أنوال بريس تتضامن مع الزميل المهداوي وترفض منطق تكميم الأفواه

أصدرت المحكمة الابتدائية بالحسيمة في الساعات الاولى من صباح اليوم الحكم بالسجن 3 اشهر نافذة مع غرامة مالية قدرها 20الف درهم في حق الصحفي حميد المهداوي مدير موقع “بديل. انفو”.
وتوبع الزميل حميد المهداوي بتهمة تحريض اشخاص على ارتكاب جنح بواسطة الخطب والصياح في مكان عمومي.

وإذ نستغرب صدور هذا الحكم السوريالي الذي استهدف اولا واخيرا تكميم الافواه، فإننا في أنوال بريس نرفض سجن الزميل المهداوي، ونعتبره خطوة تراجعية خطيرة تنذر بدخول البلد في عهد محاكمة اصحاب الرأي والتضيق عليهم، كما نرفض بشدة احالة الصحفيين على القانون الجنائي عوض قانون الصحافة والنشر.

إننا في هيئة تحرير أنوال بريس نعبر عن غضبنا من هذا الحكم الجائر، ونسجل كامل التضامن مع الزميل حميد المهداوي، كما نهيب بكل الجسم الصحفي وكل القوى الديموقراطية والحقوقية من أجل الدفاع عن حرية التعبير والعمل على فرض اطلاق سراح زميلنا المهداوي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.