أمطار الخير تغمر الحسيمة و الساكنة متخوفة من الفيضان وتسرّب المياه إلى منازلهم

شهدت مدينة الحسيمة و نواحيها ليلة أمس تساقطات مطرية مهمة إستمرت الى غاية صباح اليوم ،تساقطات كانت بردا و سلاما على قلوب الساكنة الذين طالما انتظروها بفارغ الصبر بعد صيف حار و مشمس.

لكن، كما هي العادة في أغلب المدن المغربية كشفت هذه التساقطات عن هشاشة البنية التحتية في شوارع مدينة الحسيمة حيث غمرت مياه الأمطار معظم الشوارع متسببة في فيضان على غرار ما حدث بمدينة الفنيدق مؤخرا و قد تداول نشطاء المواقع الاجتماعية صورا لمدينة الحسيمة و شوارعها التي غمرتها المياه و لم يبد أي دور لقنوات صرف المياه مع العلم أن مدينة الحسيمة شهدت إصلاحات هيكلية على مستوى البنية التحتية لقنوات الصرف الصحي و قنوات صرف مياه الأمطار ،مما يجعل التساؤل التقليدي قائما ما جدوى هذه الاصلاحات التي تكلف ميزانية ضخمة دون أن تجد حلولا ناجعة لمشكل الفيضانات بالمدينة ،و في هذا السياق يتندر سكان المدينة بقولهم “لدينا في المغرب مهندسين بارعين لكن في تصاميم الصيف دون الشتاء “.

الحسيمةالحسيمةالحسيمة 3

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.