أمانديس تعتمد الفواتير التقديرية وتعلن عن كيفية التعامل معها بعد رفع الحجر الصحي.

أعلنت “أمانديس” أن الفواتير التقديرية التي تعتمدها خلال فترة الحجر الصحي، تتم وفق معدل الإستهلاك الإعتيادي لكل زبون باعتماد نظام معلوماتي خاص.

وأضافت شركة التدبير المفوض لقطاعي الماء والكهرباء بطنجة في بلاغ لها توصلت “أنوال بريس” بنسخة منها، أنها اتخذت خلال فترة الطوارئ الصحية ببلادنا لمكافحة فيروس كورونا، عدة تدابير وإجراءات للمساهمة في الحد من انتشار وباء كوفيد-19 بين زبنائها ومستخدميها، من خلال الاحترام التام للتعليمات الصحية والوقائية التي قررتها السلطات.

ومن بين الاجراءات الاحترازية المتخذة -يضيف البلاغ- تعليق الجولات الشهرية لقراءات العدادات وتوزيع الفواتير على المواطنين في بيوتهم، حيث لجأت المصالح المختصة للشركة إلى عملية تقدير الاستهلاك في احتساب الفاتورة ابتداءً من شهر أبريل الفارط، وإلى غاية رفع حالة الطوارئ الصحية.

و عن فترة ما بعد الحجر الصحي حيث استئناف قراءة العدادات، ستقوم المصالح المختصة للشركة بمطابقة الاستهلاك التقديري مع الاستهلاك الحقيقي المسجل بواسطة العداد بالنسبة لكل زبون.

ومن الحلول المقترحة على الزبناء الذين يرغبون في التوصل بفواتير تعكس استهلاكهم الفعلي في هذه الفترة الاستثنائية، تدعوهم لقراءة مؤشرات عداداتهم بأنفسهم وموافاة الشركة بمؤشرات الاستهلاك عن طريق الاتصال بمركز خدمة الزبون (08000 08020) أو عن طريق إرسال رسالة نصية قصيرة SMS . وستكون الفاتورة متاحة على تطبيق الهاتف المحمول أو الوكالة عبر الإنترنت، كما سيتم إرسالها عبر الرسائل القصيرة أو البريد الإلكتروني إلى الزبناء الذين تتوفر الشركة على رقم هاتفهم المحمول أو عنوان بريدهم الإلكتروني.

وتلتمس أمانديس من زبنائها تزويدها بأرقام هاتفهم المحمول والبريد الإلكتروني حتى تتمكن من إخبارهم واطلاعهم على جديدها باستمرار، في جميع الأمور المتعلقة بهم.

عمال أمانور يواصلون اعتصامهم لحوالي أربعة أشهر من دون استجابة لمطالبهم والتشريد يلاحق عائلاتهم

طرد إطار طبي من أحد الفنادق بطنجة بسبب تدوينة تخلق رد فعل واستياء لدى الرأي العام