أديب ومومني وآخرون يتظاهرون أمام قصر الملك محمد السادس بفرنسا بترخيص

نظم يوم السبت 07 فبراير، أمام قصر الملك محمد السادس بقرية “بيتز” الفرنسية، خمسة مغاربة، من بينهم البطل العالمي زكرياء المومني والضابط السابق في الجيش المغربي مصطفى أديب، وثلاثة آخرون كما هو مبين في صور نشرت على حساب الفايسبوك لكل من مومني وأديب.

ونشر أديب  صورة له على حائطه الفايسبوكي رفقة مجموعة من الأشخاص الذي قال عنه ائتلاف،بينهم زكريا مومني مرتديا زيا سجنيا ذون لون برتقالي مكتوب عليه “أوقفوا التعذيب في المغرب”، يحمل صورتين في يديه واحدة لمدير المخابرات عبد اللطيف الحموشي، الذي يتهمه بتعذيبه في معتقل سري بتمارة، وصورة ثانية لمنير الماجيدي الكانب الخاص للملك، الذي يعتبره المسؤول عن تعذيبه.

وحصل المتظاهرون على ترخيص من سلطلت ولاية “ألواز” بالتظاهر أمام قصر الملك محمد السادس بقرية “بيتز”، عدا الإحتجاج أمام الباب الرئيسي لاقامته، الذي يتواجد بها حاليا في زيارة خاصة منذ الأسبوع الماضي.

وكان الضابط أديب قد قام بزيارة مثيرة للجدل للجنرال السابق عبد العزيز بناني خلال فترة إقامته بالمستشفى العسكري بفرنسا من اجل العلاج، أثارت احتجاج الديبلوماسية المغربية التي اعبرته تصرفا استفزازيا، والذي يعتبره أديب من بين المسؤولين عن الفساد في الجيش المغربي، وسبب طرده من الجيش واعتقاله.

13702_799874436758254_791035598296937478_n

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.