“آمنيستي” تحتج أمام البرلمان لمطالبة الحكومة بـ”إلغاء عقوبة الإعدام “

دعت منظمة العفو الدولية ” أمنيسيتي انترناشيونال” أمس مساء الأثنين 13 أكتوبر، الحكومة المغربية لإلغاء عقوبة الإعدام بشكل كلي في المغرب، وذلك أثناء تنظيم المنظمة، و شبكة محامين ضد عقوبة الإعدام وقفة رمزية أمام البرلمان المغربي.
وقال محمد السكتاوي رئيس فرع منظمة العفو في المغرب في تصريح إعلامي له “هذه مناسبة لتوجيه رسالة إلى الحكومة المغربية والعالم على أبواب التصويت مجددا على قرار حظر تنفيذ عقوبة الإعدام دوليا، لندعوها للالتحاق بركب الدول التي وضعت حدا لهذه العقوبة اللا إنسانية والمهينة”.
ومن جانبه، قال عبد الرحيم الجامعي منسق “الائتلاف الوطني لإلغاء عقوبة الإعدام” إن “الأمم المتحدة أصدرت مجموعة من البيانات والمواثيق صادق المغرب على جزء منها، والآن يجب على المغرب أن يصادق على البروتوكول الخاص بإلغاء الإعدام”.
وكان لرئيس “المجلس الوطني لحقوق الإنسان” ، أن أوصى في يونيو الماضي السلطات المغربية بإلغاء عقوبة الإعدام، الأمر الذي ترفضه الحكومة التي يقودها إسلاميو حزب “العدالة والتنمية”.
وزير العدل و الحريات، في تصريح سابق له، قال أنه “لا يوجد في الأدبيات الدولية ما يوجب إلغاء عقوبة الإعدام، باستثناء البروتوكول الاختياري الذي يبقي للدول حرية الانضمام إليه”، وذلك ردا على مطالبة مئتي نائب بإلغاء هذه العقوبة. وتستضيف الأمم المتحدة في ديسمبر اجتماعا سنويا يناقش القرار الخاص بوقف تنفيذ عقوبة الإعدام تمهيدا لإلغائها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.