آخر رئيس أبيض لجنوب أفريقيا (دي كليرك): توحيد البلاد أعظم إنجاز لـ«مانديلا»

1_623986_1_34

قال فريدريك دي كليرك، آخر رئيس أبيض لجنوب إفريقيا،أمس الخميس أن أكبر انجازات نلسون مانديلا هو توحيد جنوب إفريقيا والسعي إلي المصالحة بين السود والبيض في عهد ما بعد سياسات الميز العنصري “أبارتايد”.

وقال دي كليرك في مقابلة مع محطة تلفزيون /سي إن إن / الإخبارية عقب الاعلان عن وفاة مانديلا أمس الخميس “كان موحدا عظيما ورجلا فريدا جدا جدا في هذا المجال فوق كل شيء اخر فعله. هذا التركيز على المصالحة كان أكبر ميراث تركه”.

ووصف دي كليرك الزعيم الافريقي الراحل بأنه كان “إنسانيا” و”عطوفا”، تمكن من تفهم مخاوف الاقلية البيضاء في جنوب إفريقيا أثناء الانتقال إلي الديمقراطية.

يذكر أنه في أكتوبر 1993، قررت لجنة جائزة نوبل للسلام تكريم نيلسون مانديلا ورئيس جنوب أفريقيا فريدريك دي كليرك في آن واحد عرفانا بدورهما في المسار الذي شقته البلاد على طريق المصالحة وطي حقبة التمييز العنصري المظلمة، وهو المسار الذي تأكد في حزيران/يونيو 1991 عندما قررت حكومة دي كليرك إسقاط ما تبقى من قوانين التمييز العنصري.

 أثناء تسلم مانديلا و دي كليرك جائزة نوبل للسلام سنة 1993

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.