رئيف بدوي يسلم من السياط مجددا لأسباب صحية

أعلنت منظمة العفو الدولية اليوم الخميس إرجاء استئناف حكم الجلد في حق المدون السعودي رائف بدوي مجددا لدواع صحية، مردفة أن بدوي خضع لفحوص طبية في أحد مستشفيات جدة الأربعاء، وأوصت بعدم تنفيذ العقوبة في حقه غدا الجمعة.

وتعد هذه المرة الثانية التي يؤجل فيها جلد بدوي المقررة يوم كل جمعة، لعدم تحمله عقوبة الجلد لدواعي صحية، ويتواجد حاليا بأحد المستشفيات السعودية لتلقي العلاجات بعد تحمله للعقوبة للمرة الاولى قبل أسبوعين.

وكانت السلطات السعودية حكمت على الناشط العلماني رئيف بدوي بالسجن عشر سنوات نافذا، مصحوبة بعقوبة ألف جلدة، نفذت في حقه الجمعة قبل الماضية الخمسون جلدة الاولى أنهكته جسديا، و أصبح لا يتحمل جلده للمرة الثانية لدواعي صحية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.